English
موقع المجلة
اتصل بنا
الاسم
البريد
الرسالة
ارسال
السمات الجهادية عند البدريين و أبي الفضل العباس عليه السلام
م. يوسف شفيق البيومي

أستاذ في الحوزة العلمية / لبنان

الملخص:

في هذا البحث الذي بين يدي القارئ يعرض لشخصية عظيمة في تاريخ الإسلام. هذا الرجل يدعى أبا الفضل العباس بن الإمام علي (عليهما السلام)، هذا الرجل الذي أعطي الوسم الأعظم من الإمام الصادق (عليه السلام)، الإمام الذي قال حين زيارته لقبر أبي الفضل العباس : " مضيت على مضى عليه البدريون".

هذه المقولة أعطتنا لمحة عن هذا الشخص العظيم وجعلتنا نسأل العديد من الأسئلة: ماذا فعل هذا الرجل للإسلام؟! ليُعطيه الإمام الصادق (عليه السلام) وسام الشرف كأحد المجاهدين الذين دافعوا عن الإسلام ضد المشركين (غير المؤمنين) الذين هاجموا النبي (صلى الله عليه وآله) وجيشه الصغير المؤلف من 313 جنديّاً وكان هدف جيش الشر القضاء على الرسالة التي كان يحملها ليس للعرب فقط بل لكل الإنسانية، وبهذا الجيش الصغير وقف النبي (صلى الله عليه وآله) ليدافع عن الرسالة وعن المؤمنين في المعركة التي سميت بـ (معركة بدر الكبرى).

حاولنا في بحثنا هذا أن نعكس أوجه الشبه التي تجمع ما بين أبي الفضل العباس (عليه السلام) والجنود الأوائل في الإسلام الذين دافعوا عن العقيدة الإسلامية، ويجب أن يؤخذ في الحسبان أن أبا الفضل العباس (عليه السلام) قد استشهد في معركة كربلاء التي تفصلها نحو خمسة عقود عن معركة بدر الكبرى. هذا يعطينا إشارة أن الصفات التي يحملها هذا الإنسان كانت شبيهة جداً إلى هؤلاء الجند العظماء من المسلمين، والمعركة التي خاضها مع أخيه الإمام الحسين (عليه السلام) كانت تحمل ذات المبادئ التي كانت تحملها معركة بدر الكبرى.

الشجاعة، التضحية، والشرف التي أظهرها أبو الفضل العباس (عليه السلام) من اللحظة التي وقف فيها مع الإمام الحسين (عليه السلام) كتبها بحياته ليعطي للإنسانية بأكملها أعظم الدروس في الدفاع عن الحق ضد قوى الشر التي كانت منذ زمن النبي (صلى الله عليه وآله) وتكررت في زمن الإمام الحسين (عليه السلام) وسوف تتكرر في أي زمان أو مكان في هذا العالم.

في هذا البحث، حاولنا تسليط الضوء على بعض المواقف التي جمعت ما بين أبي الفضل العباس (عليه السلام) والمجاهدين في معركة بدر الكبرى. والتي لم تكن بالمهمة السهلة لأنه يحمل الكثير والكثير من السمات الموجودة في شخصيته. ولكننا بذلنا أقصى ما نستطيع لإظهار الأفضل مع تمنياتنا أن ينال إعجاب القراء.

Abstract

Imam Husain's (pbuh) revolution ( uprising) had a fundamental role in regerierating the Islamic religion through the great sacrifice by , Imam Husain's (pbuh) , the master of martyrs together with a number of loyalist men represented by some martyrs of Ahlul – Bait of Imam Husain's (pbuh) : his brother, his sons, his cousins in addition to his companions ( May Allah accept their deeds) .

The master of those was a man called Al- Abbas bin Abi Talib ( pbuth) who was considered the most prominent figure after Imam Husain's (pbuh) in Karbala Battle and who had honourable characteristics and great ones which are rarely found but with holy men and sons of the master of the holy men . Allah , the Almighty, has provided such a man with features of solemnity : power, courage , pride and rescue and with features of comeliness : sovereignty , generousity and courteousness together with helping the poor in addition to cheerfulness , handsomeness and signs of faithfulness on his forehead .

The most prominent of such features was his Jihad for the sake of Allah , the Almighty with his Imam Husain's (pbuh) , the most holy and pious man and the grandson of the Holy Prophet (pbuh& progeny) scarifying his soul for him .

To fulfill this goal the research fell into eight entries and sections with an introduction . Finally it has been proved that Abi Al- Fadhl Al- Abbas (pbuh) has undoubtedly been called Al- Mujahid Al- Badry whose characteristics were exactly like Al- Badriyeen .